النجاح - حذر تنظيم "داعش"  المسلمين في مصر، من الوجود في أماكن تجمعات المسيحيين، وكذلك المصالح الحكومية، أو في منشآت الجيش والشرطة، مشيرًا إلى أن الجماعة ستواصل الهجوم على مثل هذه الأهداف.

وأكد أمير جنود الخلافة في مصر في حوار مع صحيفة "النبأ" الأسبوعية التي يصدرها التنظيم على أحد مواقع التواصل الإجتماعي "أننا نحذركم ونشدد عليكم بأن تبتعدوا عن أماكن تجمعات ومصالح النصارى وكذلك أماكن تجمعات الجيش والشرطة وأماكن مصالح الحكومة السياسية منها والاقتصادية وأماكن وجود رعايا دول الغرب الصليبية وانتشارهم ونحوها.. فكل هذه أهداف مشروعة لنا ويسعنا ضربها في أي وقت".

وفي الشهر الماضي قتل مهاجمان انتحاريان من "داعش" 45 شخصا على الأقل في كنيستين بمدينتي طنطا والإسكندرية في اثنين من أعنف الهجمات التي شهدتها مصر منذ سنوات.