النجاح - أعلن المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، أنه تم استدعاء سفير باكستان بطهران إثر الإعتداء "الإرهابي" الذي وقع أول امس في منطقة تقع جنوب شرقي إيران متاخمة للحدود الباكستانية .

وقال قاسمي، في تصريح أدلى به اليوم "إن المدير العام لدائرة غرب آسيا بوزارة الخارجية ابلغ سفير باكستان في هذا الاستدعاء احتجاج الجمهورية الاسلامية الايرانية، وقال إننا نتوقع من الجانب الباكستاني القيام باجراءات جادة واساسية لاعتقال الإرهابيين ومعاقبتهم".

وأضاف قاسمي " للأسف فان حدود باكستان معنا لم تعد الاكثر امنا، في حين سعينا نحن كي تكون حدودنا مع باكستان الأكثر أمنا ، ونتوقع من الجانب الباكستاني تنفيذ وعوده التي قطعها للمسؤولين الايرانيين، وأن لا يسمح بتكرار هذا الحوادث انطلاقا من الحدود والأراضي الباكستانية في المستقبل".

وكان تسعة من حرس الحدود الإيراني لقوا حتفهم الأربعاء إثر اطلاق النار عليهم من جانب مسلحين في منطقة ميرجاوة، بمحافظة سيستان وبلوشستان جنوب شرقي إيران المتاخمة للحدود الباكستانية .

يذكر أنه تم اختطاف خمسة من حرس الحدود الإيرانيين في شهر شباط عام 2014 فى إقليم سيستان وبالوشيستان، ثم جرى نقلهم إلى باكستان، وقد أعلنت لاحقا جماعة تسمى نفسها "جيش العدل" مسؤوليتها عن اختطافهم .