وكالات - النجاح - يعقد مجلس الامن الدولي يوم غد الجمعة، اجتماعا طارئا ثالثا، لمناقشة الأوضاع في فلسطين.

ودعت الى الاجتماع دول تونس والنرويج والصين الاعضاء في مجلس الأمن، مساء الاربعاء، على الرغم من تحفظات الولايات المتحدة على دور الأمم المتحدة لإعادة الهدوء إلى الشرق الأوسط، بحسب صحيفة "واشنطن بوست".

وكانت الولايات المتحدة عارضت خلال الاجتماعين السابقين، تبني مجلس الأمن إعلانا مشتركا يدعو إلى وقف الاشتباكات، معتبرة أنه "سيأتي بنتائج عكسية" في هذه المرحلة.