نابلس - النجاح - أكدت القوات المسلحة الإيرانية، اليوم الاثنين،  في بيان صادر عنها، بأنها "سترد بحسم على أي اعتداء وانتهاك للسياسات والخطوط الحمراء، من قبل حكومة أو أشخاص يعملون لحكومة ما، بحيث تجعل المقابل يندم".

وبحسب وكالة "مهر" الإيرانية. فإن مركز الفضاء الافتراضي التابع للقوات المسلحة الإيرانية، قال أن "القوات المسلحة الإيرانية تعتقد أنه في حال إن اشتدت الهجمات السيبرانية للأعداء لتطال البنى التحتية للبلاد بحيث تكاد أن تتحول إلى هجمات مسلحة، سوف تحتفظ القوات المسلحة الإيرانية بحق الرد".

وكانت إيران قد شهدت منذ أشهر، انفجارا في مبنى تابع لمحطة نطنز النووية.

واوضح  ثلاثة مسؤولين إيرانيين، رفضوا الكشف عن أسمائهم، إن الانفجار نتج عن هجوم سيبراني، فيما قال مسؤولون آخرون إن "إسرائيل يمكن أن تكون وراء الهجمات" لكنهم لم يقدموا أي دليل يدعم مزاعمهم.