وكالات - النجاح - قالت مسؤول في الرئاسة الفرنسية، الخميس، إنها ستدعم الحكومة الليبية المعترف بها دوليا في طرابلس، بعد أن اتهمت من قِبل أطراف بدعم حكومة منافسة في شرق ليبيا، قائلة إنها ستقطع التعاون الأمني مع باريس.

وأضاف المسؤول: ” كما أكدنا في عدة مناسبات: فرنسا تؤيد الحكومة الشرعية لرئيس الوزراء فائز السراج، ووساطة الأمم المتحدة والحل السياسي الشامل في ليبيا“.

وأضاف: ”علاوة على ذلك، المحاور الشرعي للرئيس هو رئيس الوزراء السراج الذي تحدث معه الرئيس يوم الاثنين للتأكيد على هذا الدعم“.