النجاح - كشف وزير البترول والثروة المعدنية المصري طارق الملا، عن استئناف ضخ الغاز الطبيعي المصري للأردن اعتبارا من مطلع العام المقبل، وذلك بعد توقف دام نحو أربع سنوات.

وأفاد بيان صحفي صادر عن وزارة الطاقة والثروة المعدنية الأردنية، اليوم السبت، بأن وزير البترول المصري عرض، خلال لقائه وزير الطاقة والثروة المعدنية الأردني صالح الخرابشة في عمان، التطورات المتعلقة بخطط واستراتيجيات الحكومة المصرية للتعامل مع الاكتشافات الجديدة للغاز الطبيعي في حوض البحر الأبيض المتوسط وعلى وجه الخصوص (حقل ظهر) الذي بدأ إنتاج الغاز الطبيعي مؤخراً، وفقاً لوكالة "سبوتنيك".

من جانبه عرض الوزير الخرابشة خلال اللقاء، مستجدات قطاع الطاقة الأردني ودور الوزارة في تعزيز مصادر الطاقة المحلية في خليط الطاقة الكلي في إطار الإستراتيجية الوطنية للقطاع، وأكد أهمية استئناف ضخ الغاز الطبيعي المصري للأردن اعتبارا من مطلع العام المقبل".

وأشاد الوزير الملا، الذي أنهى اليوم زيارة للأردن دامت ثلاثة أيام، بالتعاون القائم بين مصر والأردن في مجال الطاقة وبدور وزارة الطاقة والثروة المعدنية الأردنية في توسيع قاعدة المشاريع المشتركة بين البلدين بما يخدم مصالح الشعبين، مؤكدا "أهمية التجربة الأردنية في مجال تخفيف كلف استيراد الطاقة وتقليل قيمة الفاتورة النفطية من خلال التوجه الى مشاريع الطاقة المتجددة والصناعات الموفرة للطاقة مثل استخدام المركبات العاملة بالكهرباء".

وأعرب وزير البترول المصري عن استعداد بلاده لتعزيز التعاون مع المملكة في مختلف المجالات خاصة في مجال الغاز الطبيعي المخصص للصناعات والمنازل.

وتفقد الوزيران الخرابشة والملا محطة القياس الخاصة بتغذية محطة كهرباء الحسين الحرارية بقطر12 بوصة وقدرة 115 ألف متر مكعب/يوم، ليرتفع بذلك عدد محطات الكهرباء المربوطة بخط الغاز العربي المملوك لشركة فجر الأردنية —المصرية داخل حدود المملكة الأردنية الهاشمية إلى إحدى عشرة محطة.

وتقدر بيانات رسمية كلفة انقطاع الغاز الطبيعي المصري عن الأردن بحوالي 6 مليارات دولار وذلك بسبب التحول لاستخدام الوقود الثقيل والديزل لتوليد الكهرباء.

وكان تصدير الغاز الطبيعي المصري للأردن قد توقف، في أيار/مايو 2014، عقب تفجير مسلحين مجهولين، خط الغاز بمنطقة لحفن جنوبي العريش في شمال سيناء (شمال شرقي مصر)، بواسطة زرع عبوات ناسفة وتفجيرها عن بُعد.