النجاح - التقى اليوم مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، رئيس الوزراء التايلندي برايون تشان اوتشي، في العاصمة التايلندية بانكوك.

وقدم الهباش لمضيفه دعوة رسمية باسم الرئيس محمود عباس لزيارة دولة فلسطين، والاطلاع على الأوضاع التي يعيشها شعبنا الفلسطيني نتيجة استمرار الاحتلال الإسرائيلي، والحصار المفروض على عاصمتنا القدس والحرم القدسي الشريف.

وشكر الهباش، رئيس الوزراء التايلندي على دعم مملكة تايلاند الدائم للجهود التي تبذلها القيادة الفلسطينية في المحافل الدولية، وأكد على متانة العلاقات بين الشعبين الفلسطيني والتايلندي، ووقوف تايلاند إلى جانب الحق الفلسطيني في التخلص من الاحتلال وإقامة دولته المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس الشرقية، ودعم القرارات الدولية التي تؤكد ذلك.

وأضاف، ان حالة التعايش التي يمتاز بها المجتمع التايلندي بكافة أطيافه الدينية نموذج يُحتذى به لكل دول العالم، مُجددا رفض الإسلام لكافة أعمال العنف والإرهاب الذي وصفه بأنه لا دين له وهو مرفوض من كافة الأديان .

ومن جانبه، أكد رئيس الوزراء التايلاندي دعم الحكومة التايلندية لإقامة دولة فلسطينية مستقلة  وفق رؤية الدولتين، كما ودعا لضرورة إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية، ونيل الشعب الفلسطيني لحريته وإقامة دولته المستقلة.