النجاح - قال الرئيس التركي رجب طيب اردوغان إن بلاده لن تسمح باقتطاع أراض من سوريا لصالح دول أخرى، منتقدا سياسة ايران على وجه الخصوص في العراق مشيرا إلى أن طهران تنتهج سياسة انتشار وتوسع فارسية.

وأضاف أردوغان "أن تركيا لا تريد شبرا واحدا في سوريا وأن همها هو محاربة تنظيم الدولة والقضاء عليه، معربا عن أسفه لأن سوريا لن تقوم لها قائمة مرة أخرى في المستقبل القريب.

وفيما يتعلق بما يجري في العراق،  قال أردوغان: إن ما يحدث هناك يؤلم تركيا، وهي لا تتعامل معه على أساس القومية والمذهب، موضحا أن البرلمان العراقي يؤيد الحشد الشعبي رغم أنه منظمة إرهابية، على حد تعبيره.

كما انتقد الرئيس التركي السياسة الإيرانية، مشيرا إلى أنها تؤلم بلاده، وقال: في هذا الصدد إيران تنتهج سياسة انتشار وتوسع فارسية وأصبحت تؤلمنا كما في العراق مثلا.

وفي تعليقه على موقف الأوروبيين من الاستفتاء على التعديلات الدستورية، اضاف أردوغان" لقد انزعج الأوروبيون كثيرا والنواب الأوربيون كانوا يذهبون إلى كل مكان ليقولوا لا للتعديلات الدستورية في تركيا، ما فعلوه هو ضغط فاشي، كنت أظن أن النازية في أوروبا قد انتهت ولكنهم ما زالوا يمارسونها".