النجاح - هددت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء اليوم الاثنين، أهالي بلدة حزما شمال شرق القدس المحتلة، بتوزيعها منشورات لهذا الغرض في شوارع البلدة وعلى مداخلها، بحجة رشق سيارات المستوطنين بالحجارة.

وأفاد مصادر محلية،  بأن قوات الاحتلال اقتحمت البلدة باربع جيبات عسكرية وعدد من الجنود المشاة، الذين قاموا بتفتيش السيارات والمارة، وسط اطلاق قنابل الصوت، وأغلقوا في وقت لاحق مدخل البلدة الرئيس ومنعت المركبات والمواطنين من التنقل عبره.