وكالات - النجاح - كشف تقرير صحفي إسباني، اليوم الإثنين، عن القرار الأقرب بشأن مستقبل النرويجي مارتن أوديجارد، لاعب ريال مدريد، مع الفريق في الموسم الجديد.

وعاد أوديجارد إلى ريال مدريد، بعد 6 أشهر من الإعارة قضاها بين جدران آرسنال، ولكن على ما يبدو أن دوره سيكون محدودًا مع كارلو أنشيلوتي في الموسم المقبل.

وبحسب صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، فقد وضح أن أنشيلوتي يفضل إيسكو على أوديجارد، خلال ودية ريال مدريد وميلان، أمس الأحد، حيث شارك لاعب الوسط النرويجي في الشوط الثاني، ولم يقدم أي إضافة تذكر، ويبدو أن مصيره سيكون الرحيل عن سانتياجو برنابيو.

وأضافت الصحيفة، أن أوديجارد نفسه غير متحمس للاستمرار، حيث يعتقد أنه لن يكون له دور مع الفريق، وأن ما حدث ضد ميلان قد يكون الدفعة الأخيرة له ليقرر الرحيل.

وأوضحت الصحيفة، أن أنشيلوتي سبق وأخبره بأنه يريده أن يكون لاعبًا مهمًا، ويأخذ دقائق أكبر، لكنه تركه بالأمس على مقاعد البدلاء.

ورغم ثقة إدارة النادي بأن أوديجارد لديه مستقبل رائع، لكنها لن تقف أمامه إذا قرر الرحيل هذا الصيف.

واختتمت الصحيفة، بأن آرسنال يراقب تطورات موقف أوديجارد مع ريال مدريد، ويعلم مطالب الميرنجي بشأنه (50 مليون يورو).