النجاح - قاد ثنائي هجوم هلال القدس ، عدي الدباغ وموسى فيراوي فريقهما، لفوز ثمين على النصر العماني، بهدفين مقابل هدف سجله احمد عبد الحليم ، في لقاء ذهاب الدور التمهيدي لبطولة كأس الاتحاد الاسيوي،الذي اقيم على استاد فيصل الحسيني

ومن المقرر أن يلتقي الفريقان يوم الثلاثاء المقبل، الموافق 12 شباط الجاري، في العاصمة مسقط، لخوض لقاء الإياب وتحديد هوية الفريق المتأهل لدور المجموعات.

وانطلق اللقاء بمحاولات من جانب لاعبي الهلال، بحثا عن هدف مبكر، حيث اعتمد مدربه على الدفع بقوته الهجومية عبر الرباعي المكون من عدي الدباغ ومحمد عبيد وعلي نعمة ومحمود عويسات.

وانتظر الهلال الظهور الأول له بعد انتصاف الشوط، عبر كرة طولية وصلت إلى الدباغ النشط في المحور الأيسر فانطلق بالكرة ومررها إلى زميله علي نعمة فسددها قوية وحولها الحارس أحمد الرواحي إلى ركنية.

وعاد نفس اللاعب علي نعمة، وسدد كرة قوية من داخل الصندوق، لكن الحارس الرواحي تدخل مرة ثانية وحول الكرة إلى ركنية.

وتحصل الهلال في الدقيقة 25 على ركلة حرة مباشرة، نفذها موسى فيراوي وأرسل الكرة داخل الصندوق، قبل أن تبعد من الدفاعات.

وقبل نهاية الشوط الأول بثلاث دقائق، تحصل النصر على ركلة حرة مباشرة من على مشارف الصندوق، من الجهة اليمنى، نفذها أحمد عبدالحليم، سدد الكرة نحو المرمى تصدى لها الحارس الدولي رامي حمادة ببراعة كبيرة وأخرجها من قلب المرمى.

وحاول النصر العماني إرسال الكرات الطولية إلى حمد الحبسي، لكنه كان وحيداً أمام مدافعي الهلال.

افتتح الهلال التسجيل بعد مرور "5" دقائق على انطلاق الشوط الثاني حين راوغ عدي الدباغ الدفاع العماني، وصوب كرة أرضية، وجدت طريقها للشباك، وبعدها بثلاث دقائق، عزز موسى فيراوي نتيجة الهلال بالهدف الثاني ، بعد أن سدد الكرة من داخل الصندوق، لم يحسن الحارس السيطرة على الكرة التي وجدت طريقها للمرمى .

النصر العماني استفاق بعد ربع ساعة من الصدمة بتلقي هدفين، وأعاد تنظيم خطوطه التي اتسمت بالعشوائية في بداية الشوط الثاني، واحتسب الحكم ركلة حرة للنصر في الدقيقة 63، استغلها أحمد عبد الحليم محرزاً هدف تقليص الفارق.

وسنحت فرصة للهلال لإضافة الهدف الثالث في الدقيقة 76، عندما أرسل سامر الجندي الكرة داخل الصندوق، ليرتقي لها عدي الدباغ ، صوبها ضعيفة برأسه بجوار القائم الأيمن.