وكالات - النجاح - تستعد العاصمة الإماراتية أبوظبي، لاستضافة اللقاء المرتقب الذي يجمع بين قطبي الكرة المغربية الوداد والرجاء، في الثالث والعشرين من مارس المقبل.

وستقام المباراة على ملعب محمد بن زايد في أبوظبي، الذي يتسع لنحو أربعين ألف متفرج.

وسبق الإعلان عن المباراة خلال توقيع اتفاقية تعاون رياضية مشتركة بين الاتحادين الإماراتي والمغربي تشمل "تبادل الخبرات الرياضية، والتسويق، والاحتراف، وتبادل المدربين واستقدام اللاعبين"، وفقا لرئيس الاتحاد الإماراتي مروان بن غليطة.

وتضمنت الاتفاقية إقامة مباراة السوبر الإماراتي المغربي في فترة لاحقة بين بطلي البلدين.

بدوره، قال رئيس نادي الرجاء البيضاوي جواد زياد: "نأمل أن تكون مباراة ممتعة، وسنحاول استقدام جمهورنا معنا. هذه المباراة تعزز العلاقات المتينة التي تجمع البلدين".

ونقلت وكالة فرانس برس عن زياد قوله:"هذه مباراة ودية وجمهور الرجاء يتبع فريقه في جميع أنحاء العالم، ومتواجد في الإمارات والدول المجاورة".

من جانبه، قال رئيس نادي الوداد الرياضي، سعيد الناصري: "آمل من الجماهير التي لم تسنح لها فرصة حضور المباراة أن تتمكن من مشاهدتها هنا".

يذكر أن الوداد توج بلقب الدوري المغربي 19 مرة (رقم قياسي)، مقابل 11 لقبا للرجاء.