ترجمة : علا عامر - النجاح - توصل باحثون إلى أن قياس ضغط الدم في كلا الذراعين، واحدة تلو الأخرى ، يمكن أن يساعد في إنقاذ الأرواح.

وأوضح العلماء الذين درسوا بيانات 54000مريض، أن الاختلاف الكبير يمكن أن يشير إلى تصلب الشرايين أو تضيقها، وهي علامة تحذير لاحتمال حدوث نوبة قلبية أو سكتة دماغية.

وقال الدكتور كريس كلارك ، من كلية الطب بجامعة إكستر،" إن الأطباء لا يفحصون الضغط في كلا الذراعين بسبب ضيق الوقت".

وتابع: "فحص أحد الذراعين ثم الآخر بجهاز قياس ضغط الدم المستخدم بشكل روتيني أمر غير مكلف ويمكن تنفيذه في أي مكان للرعاية الصحية دون الحاجة إلى معدات إضافية أو باهظة الثمن".

وأضاف"يظهر بحثنا أن القليل من الوقت الإضافي الذي يستغرقه قياس كلا الذراعين يمكن أن ينقذ الأرواح في النهاية."

وفي حين أن الخبراء يعرفون منذ فترة طويلة أن الاختلاف في ضغط الدم بين الذراعين مرتبط بضعف الصحة ، فإن الدراسة تساعد على فهم هذا الارتباط بمزيد من التفصيل.