ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - حذر الباحثون من أن المكملات الغذائية لا تمنع الاكتئاب حيث وجدت دراسة أجريت على 1000 شخص يعانون من السمنة المفرطة والتي ما ترتبط بالاكتئاب  إلى أن تناول المكملات الغذائية ليس أفضل من حبوب الدواء الوهمي للتخلص من الاكتئاب.

واحتوت مجموعة المكملات على حمض الفوليك وفيتامين D وزيوت السمك أوميغا 3 والزنك والسيلينيوم وتم إعطاء مجموعة أخرى أدوية وهمية بدون تأثير وبعد عام وجد الباحثون أنه لم يكن هناك فرق بين المجموعتين.

وقال البروفيسور إد واتكينز الخبير في علم النفس السريري التجريبي والتطبيقي بجامعة إكسيتر: "لأن الاكتئاب مشكلة شائعة فإن إيجاد طرق فعالة ومتاحة على نطاق واسع لمنع الاكتئاب على مستوى هو هدف مهم ويعتبر النظام الغذائي والتغذية أحد هذه الوسائل ومع ذلك توضح هذه التجربة بشكل مقنع أن المكملات الغذائية لا تساعد على منع الاكتئاب.

وكان هناك اقتراح بأن تغيير السلوك والغذاء المرتبط بالأغذية قد يساعد على منع الاكتئاب لكن هذا يتطلب مزيدا من البحث.

وقال الباحثون الذين نشرت أبحاثهم في المجلة الطبية لجاما إن الاكتئاب غالبا ما يترافق مع زيادة الوزن.

ويعتقد الباحثون أن تغيير النظام الغذائي بين الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة يمكن أن يؤدي إلى انخفاض الاكتئاب.

وكتب البروفيسور مارجولين فيسر والبروفيسور إنجبورغ بروير من جامعة أمستردام أمستردام ،: "نمط غذائي صحي غني بالفاكهة والخضراوات والحبوب الكاملة والأسماك والبقول وزيت الزيتون وخفض نسب تناول اللحوم الحمراء ومنتجات الألبان كاملة الدسم قد يقلل من خطر الاصابة بالاكتئاب ولكن الأدلة الحالية لا تدعم بأي شكل أن  استخدام المكملات الغذائية  قد يمنع الاكتئاب".

ويدعي مصنعو المكملات الغذائية أن بعض المنتجات الغذائية يمكن أن تعزز الصحة العقلية.