وكالات - النجاح الإخباري - قالت هيئة البث العبرية "كان 11" مساء اليوم الاثنين  ، إن جيش الإحتلال سيتنقل للمرحلة الثالثة من الحرب على قطاع غزة في وقت مبكر من الشهر الجاري.

أوضحت الهيئة أن الانتقال للمرحلة الثالثة من حرب  غزة خلال الأيام القليلة المقبلة جاء بعدما أعطى المستوى السياسي الضوء الأخضر للجيش للقيام بذلك.

ونقلت الهيئة عن مصادر مطلعة قولها إن الانتقال للمرحلة الثالثة من حرب  غزة ستؤثر على صفقة تبادل الأسرى والوضع في جنوب لبنان.

وأفادت الهيئة مساء أمس بعقد رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو مشاورات أمنية بالمنطقة الجنوبية لمشاركة وزير الأمن ورئيس الأركان حول المرحلة الثالثة من حرب غزة.

وتعني المرحلة الثالثة، وفق تصريحات سابقة لمسؤولين إسرائيليين، الانتقال من القصف المكثف (العشوائي) إلى القصف المستهدف، فيما تتضمن المرحلة الحالية معارك برية بدأت في 27 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وذكرت القناة أن الجيش  يعتزم الإبقاء على قواته منتشرة في محور فيلادلفيا الواقع في المنطقة الحدودية الفلسطينية المصرية، جنوبي قطاع  غزة، وكذلك في "ممر نتساريم" الذي يفصل الاحتلال من خلاله المناطق الشمالية من قطاع غزة عن المناطق الجنوبية.