ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - وافقت حكومة الاحتلال اليوم الأربعاء ​​على خطة قدَّمها بنيامين نتنياهو ستمنح (700) تصريح بناء للفلسطينيين في المنطقة (ج) من الضفة الغربية إلى جانب (6000) ترخيص للمنازل في المستوطنات المجاورة.

وجاءت الموافقة بالإجماع بعد اجتماعين مطولين للهيئة الوزارية حول المسألة الحساسة سياسياً.

و"نادراً" ما يُمنح الفلسطينيون تصاريح بناء في المنطقة (ج) فقد شهدت السنوات الأخيرة أنَّ العدد الإجمالي للموافقات لا يزال قليلاً مقارنة بآلاف البيوت للمستوطنين الإسرائيليين.

وجاءت هذه التطورات قبل أيام من وصول وفد أمريكي برئاسة مستشار البيت الأبيض البارز، جاريد كوشنر، إلى "إسرائيل" ودول أخرى في المنطقة من أجل الترويج للخطة المعروفة إعلاميًّا بـ"صفقة القرن".

وقبل عامين رفضت حكومة الاحتلال خطة لتوسيع المخطط التنظيمي لمدينة قلقيلية تحت ضغط قادة المستوطنين المتطرفين.

 وفقًا لاتفاق أوسلو تتمتع إسرائيل بالسيطرة العسكرية والإدارية الكاملة على المنطقة "ج" ، والتي تشكل حوالي (60%)  من أراضي الضفة الغربية.

في سياق متصل، انتقد عضو الكنيست عوديد فوير عن حزب "إسرائيل بيتنا" اليوم الأربعاء، تصاريح البناء الإسرائيلية للفلسطينيين في المنطقة ج بالضفة الغربية.

وفي مقابلة مع شبكة إخبارية وفق القناة السابعة، قال فورير: "عندما كان ليبرمان وزيراً للجيش، تمَّ اتّخاذ قرار من مجلس الوزراء بإخلاء المباني الفلسطينية غير القانونية في المنطقة C، والخان الأحمر".