النجاح - كشفت قناة "كان" العبرية، مساء اليوم الأحد، النقاب عن قيام الشرطة العسكرية الإسرائيلية، بالتحقيق مع جندي إسرائيلي، شارك في احراق حقول فلسطينية بالضفة الغربية.

وقالت القناة العبرية، إن الجندي تم تصويره وهو يقوم بحرق حقول الفلسطينيين في قرية بورين قضاء نابلس، مع مجموعة من المستوطنين، قبل عدة أيام.

وأضافت قناة كان، أن نشطاء من منظمة "بيت سيليم" الحقوقية الإسرائيلية، قاموا بتوثيق ما قام به الجندي بالفيديو، وقدموه لقيادة قوات الاحتلال الإسرائيلي.

ولفتت القناة، الى أن الجندي، يتبع لأحد ألوية سلاح المشاة، ولقد توجهت له بالسابق، (قبل تجنده للجيش)، تهمة اطلاق النار تجاه سيارات الفلسطينيين بالضفة الغربية.  

وأشارت القناة العبرية، الى أن قيادة الجيش قررت فصل الجندي من الجيش، واعتقاله لحين الانتهاء من التحقيق معه بهذه القضية.