ترجمة : علا عامر - النجاح - أكد القاضي المتقاعد "سليم جبران" أن أقوال رئيس حكومة الاحتلال "بنيامين نتنياهو" تؤكد على أنه متخوف من دعم الأصوات العربية في الداخل المحتل لتحالف" بيني غانتس" و"يائير  لبيد" اليساري في انتخابات الكنيست المقرر عقدها في 9 نيسان / ابريل المقبل، وفق ما ترجمه موقع النجاح الاخباري عن القناة العبرية السابعة.

وقال "جبران" :" إن تصريحات "نتنياهو" بشأن الأحزاب العربية رديئة وتؤذي المواطنين العرب بشكل أساسي".

وأضاف: " إن الجالية العربية والفلسطينية في الداخل المحتل تستطيع اختيار الجهة التي تريدها، وهو حق قانوني وشرعي لها"، على حد قوله.

وأكد "جبران" على أن كافة الاحزاب والزعماء في حكومة الاحتلال يحاولون استغلال الأصوات العربية في الداخل المحتل لصالحهم، وتجاهل حقوقهم الشرعية في التعبير عن أنفسهم ومصالحهم.

يأتي هذا بعد أن قال "نتنياهو"، بالأمس،  بعد نشر عدة استطلاعات أظهرت أنه سيخسر أمام حزب "ابيض ازرق" إن "غانتس يقود تحالفاً يسارياً يستند على أصوات النواب العرب لإسقاط حكم اليمين وتدمير إسرائيل".

الجدير بالذكر أن "نتنياهو" أصبح يواجه تهديدًا حقيقيًا في الفوز في انتخابات الكنيست، وخاصة بعد تشكيل كل من غانتس ولبيد حزب موحد اسمه "الأزرق والأبيض".