ترجمة : علا عامر - النجاح - أشارت القناة السابعة العبرية إلى أن قيادة قوات الاحتلال طلبت من كل ضباطها الانضمام إلى أحد برامج الحفاظ على الخصوصية الذي ابتكرته بالتعاون مع شركة "سيليكوم" الاسرائيلية للاتصالات.

وأوضحت القناة السابعة بأن ضباط قوات الاحتلال الذين سينضمون إلى هذا البرنامج سيخضعون إلى بنود اتفاقية تسمح لقيادة  الاحتلال بالدخول إلى الجهاز والوصول إلى المعلومات المحفوظة داخله بحجة الاطلاع على تفاصيل حسابات مواقع التواصل الاجتماعي والاتصالات التي يجريها الضباط.

والجدير بالذكر أن قيادة الاحتلال تتعاون بشكل رئيسي مع شركة "سيليكوم" الاسرائيلية للاتصالات من أجل توفير خدمات رئيسية مختصرة عليهم وعلى قوات الاحتلال بشكل خاص.

وأبدى أحد جنود الاحتلال استياء كبير ضد هذا القرار الذي وصفه بأنه يسلبه حق الخصوصية القانوني، ويمنح جيش الاحتلال حق الوصول حتى إلى الأغاني ورسائل تطبيق واتساب في الجهاز.

ويذكر بأن جيش الاحتلال يفرض استخدام هذه التطبيقات تحت ذريعة حماية بيانات ضباطه، ومنع وصول الهكرز إليها واستغلالها.