النجاح -  

دعت ما تسمى بمنظمة (طلاب لأجل الهيكل) أنصارها وجمهور المستوطنين إلى المشاركة الواسعة في اقتحام المسجد الأقصى المبارك، في شهر أيلول/سبتمبر المقبل.

ونشرت هذه المنظمة المتطرفة دعواتها وإعلاناتها عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وفي الأحياء الاستيطانية المتشددة.

وجاء في بعض أوراق ألصقتها هذه الجماعة المتطرفة دعوة للتوجه لاقتحام الأقصى خلال عيد رأس السنة بدل السفر للخارج لقضاء الإجازة.

وقال طل كوفل رئيس المنظمة اليهودية المتطرفة (طلاب لأجل الهيكل): "إن "هذا النشاط هو مقدمة لنشاطات عديدة وكبيرة مقبلة من أجل زيادة أعداد اليهود في (جبل الهيكل)".

يذكر أن الشهر المقبل سيشهد أطول فترة أعياد عبرية خلال العام الجاري، وعادة ما يكون فيها المسجد الأقصى نقطة الاستهداف الرئيسية فيها لعربدات عصابات المستوطنين.