ترجمة إيناس الحاج علي - النجاح - قالت وزارة الخارجية الإسرائيلية بأنها متفاجئة من الاعتراف الكولومبي بدولة فلسطين وفي أول تعليق رسمي قال الناطق باسم وزارة الخارجيةالاسرائيلية "نحن متفاجئون بشأن التقرير في وسائل الإعلام وننتظر الحصول على توضيحات من الحكومة الجديدة ". .

وبعد يوم واحد من تنصيب الرئيس إيفان دوك تم الكشف عن أن حكومة خوان مانويل سانتوس المنتهية ولايته اعترفت بهدوء بدولة فلسطينية الأسبوع الماضي.

"أود أن أبلغكم أنه باسم حكومة كولومبيا ، قرر الرئيس خوان مانويل سانتوس الاعتراف بفلسطين كدولة حرة مستقلة وذات سيادة" كما جاء في رسالة من وزارة الخارجية الكولومبية مؤرخة في 3 أغسطس.

وفي 2 أغسطس ألغى رئيسوزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو بشكل غير متوقع رحلة مخططة إلى كولومبيا بسبب  الوضع الأمني ​​المتقلب في جنوب إسرائيل.

ومن المقرر ان يشارك نتنياهو في حفل تنصيب دوكي الذي تولى السلطة يوم الثلاثاء خلفا لرئيس سانتوس اليميني الذي لا يتمتع بشعبية كبيرة.

قال دوكي عضو حزب الوسط الديمقراطي اليميني إنه يرغب في تحسين علاقات بلاده الجيدة مع إسرائيل حتى لو نظر بشكل علني في فكرة نقل سفارة بلاده إلى القدس.

وقالت حكومة دوكي إنها ستدرس الآثار المترتبة على قرار سانتوس في اللحظة الأخيرة بشأن الفلسطينيين لكنها أقرت بأنه قانوني لتنظم ل أكثر من 130 دولة قد اعترفت بالفعل بالدولة الفلسطينية.

لايذكر أن الولايات المتحدة لا تعترف بدولة فلسطينية ، ولطالما امتنعت كولومبيا عن القيام بذلك بسبب علاقاتها الوثيقة مع واشنطن لكن في السنوات الأخيرة سعت كولومبيا إلى رسم سياسة خارجية أكثر استقلالية شملت الدعوة إلى إدخال تغييرات على سياسات مكافحة المخدرات التي تدعمها الولايات المتحدة.