ترجمة : علا عامر - النجاح -  إستنكر وشجب  وزير التعليم الإسرائيلي "نفتالي بينت "  مطالبة بعض الحاخامات اليهود  الذين طالبوا بطرد رئيس أركان الجيش الإسرائيلي   بعدما طالب  بضم الإناث إلى قائمة التجنيد الإجباري  . كما وصفهم بالمتطرفين .

ونشر تغريدة له على تويتر قال فيها " أنا أرفض كل الأصوات التي ترفض التجنيد الإجباري وتطالب بطرد رئيس أركان الجيش ، وتابع قائلاً إن هذه النداءات تأتي من مجموعات معينة متخوفة من أن يتم إستخدام  تجنيد الإناث  لأغراض  الفوز بالحرب " .

كما أنه رد على إدعاءات البعض ورفضهم للإختلاط في الجيش ‘ قائلاً :" إن مهمة جبش الإحتلال هي الحفظ على أمن إسرائيل ومواطنيها ، وأنا أثق بالقائد وبالجنود والضباط في جيش الدفاع الإسرائيلي".

جاءت هذه التغريدة رداً على الحاخام  شمويل إلياهو ، وهو شخصية دينية مرموقة كان قد مدحها واثنا عليه بينت لمدة سنوات ، والذي قال خال إتصال له مع إذاعة الجيش " إن على بنيامين نتنياهو أن يطرد  رئيس أركان الجيش الإسرائيلي (غادي أيزنكوت) ".

المصدر : Time of Israel