وكالات - النجاح - ذكرت شبكة "سي إن إن" الأمريكية يوم الأربعاء بأن عدة ضباط في مبنى الكونغرس أصيبوا، مشيرة إلى إرسال واحد منهم على الأقل إلى المستشفى، إثر اقتحام مؤيدين للرئيس ترامب مبنى الكابيتول.

وأوضحت الشبكة أن شخصين أصيبا جراء إطلاق نار داخل مبنى الكابيتول، مشيرة إلى أن أحد المصابين امرأة تتم معالجتها في المبنى وحالتها حرجة.

واقتحم مناصرو ترامب مبنى الكابيتول مما أدى إلى توقف عمل مجلس الشيوخ الذي كان بصدد مناقشة نتائج المجمع الانتخابي.

وتشهد واشنطن تظاهرات احتجاجية حاشدة لأنصار ترامب، وبعد أن تجمعوا في محيط البيت الأبيض، توجهوا إلى مبنى الكابيتول بالتزامن مع عقد مجلسي النواب والشيوخ جلسة مشتركة للمصادقة على نتائج المجمع الانتخابي.

وطلبت ميوريل باوزير، عمدة العاصمة الأمريكية واشنطن فرض حظر تجول على مستوى المدينة في مقاطعة كولومبيا بدءا من الساعة 6:00 مساء اليوم الأربعاء 6 يناير وحتى الساعة 6 صباحا يوم الخميس 7 يناير".

جدير بالذكر أن صحيفة "نيويورك تايمز" قد قالت نقلا عن مسؤول بولاية فرجينيا مساء الأربعاء، إنه تم الدفع بالحرس الوطني في الولاية و200 من جنود الولاية إلى العاصمة واشنطن.

وصرحت المتحدثة باسم البيت الأبيض بأنه وفقا لتوجيهات الرئيس فإن الحرس الوطني في طريقه إلى جانب خدمات الحماية الفيدرالية الأخرى، إلى مبنى الكابيتول، كما أرسلت وزارة الأمن الداخلي عملاء فيدراليين إضافيين إلى مبنى الكابيتول للمساعدة في السيطرة على العنف.

من جهته، أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية عن استنفار قوات الحرس الوطني في العاصمة واشنطن لدعم قوات إنفاذ القانون، في مواجهة المظاهرات المؤيدة لدونالد ترامب.