وكالات - النجاح - اتهمت بكين  الولايات المتحدة الأمريكية  اليوم الخميس، بتقويض عملية السلام والاستقرار في مضيق تايوان مشددة على الخطر الذي تشكله أمريكا في المنطقة.

وقالت تشانغ تشون هوى المتحدثة باسم قيادة المنطقة الشرقية لجيش التحرير الشعبي الصيني وفقًا لشبكة تلفزيون الصين الدولية (CGTN): "إن الجيش الصيني تابع وراقب حاملة الطائرات الامريكية بارى عندما قامت المدمرة بما وصفته البحرية الامريكية "بعبور روتيني عبر مضيق تايوان" يوم الأربعاء.

وأضافت تشون يتعين على واشنطن أن تلتزم صمتها دون أي محاولة استفزاز وان الجيش الصيني مستعد للدفاع عن السلام والاستقرار في مضيق تايوان ووحدة أراضي البلاد

وأعلنت الولايات المتحدة أن مدمّرة أمريكية عبرت الأربعاء مضيق تايوان في "مهمّة روتينية"، وقالت المتحدّثة باسم الأسطول الأمريكي السابع، الكابتن ريان مومسن، إن المدمّرة قاذفة الصواريخ الموجّهة 'يو إس إس باري' في 14 أكتوبر نفذت مهمة روتينية في مضيق تايوان، بما يتّفق والقانون الدولي مؤكدة على أن عبور السفينة المضيق يثبت التزام واشنطن اتجاه منطقة المحيطين أن تبقى حرة ومفتوحة.

وتشهد الحدود بين الصين وتايوان توترًا كبيرًا بسبب موقف بكين الذي يعتبر تايوان إقليما تابعا لها يمكن استعادته بالقوة إذا تطلب الأمر.