وكالات - النجاح - التقى وفدا روسيا وتركيا وعقدا اجتماعا على هامش مؤتمر برلين حول ليبيا اليوم الأحد، برئاسة الرئيسين فلاديمير بوتين ورجب طيب أردوغان.

وأكد بوتين خلال الاجتماع، على أن "تركيا وروسيا حققتا خطوة جيدة جدا بالدعوة إلى الهدنة في ليبيا". وأوضح: "لم نتمكن من حل جميع المسائل بشأن ليبيا في موسكو، حيث لم يدعم أحد الطرفين الاتفاق ولكن يجب المضي قدما في هذا الاتجاه".

بدوره، أكد أردوغان أن "تحقيق السلام في ليبيا يتطلب ضمان الهدنة ووقف سياسة حفتر العدوانية".

ووصل الرئيس الروسي إلى العاصمة الألمانية برلين في وقت سابق من اليوم، حيث يحضر المؤتمر رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبية فايز السراج، وقائد "الجيش الوطني الليبي" المشير خليفة حفتر، ووفود عن الولايات المتحدة وروسيا وفرنسا وبريطانيا والصين، وألمانيا وتركيا وإيطاليا ومصر والإمارات والجزائر والكونغو.

كما تشارك في المؤتمر أربع منظمات دولية ممثلة في الأمم المتحدة، إضافة إلى الاتحاد الأوروبي، والاتحاد الإفريقي، والجامعة العربية.