وكالات - النجاح - أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية أن الولايات المتحدة ستقدم مبلغ 15 مليون دولار، مقابل معلومات تساعد في "تدمير آليات التمويل" للحرس الثوري الإيراني و"فيلق القدس" التابع له.

وأوضحت الخارجية الأمريكية في بيان لها، اليوم الأربعاء، أن الحديث يدور عن معلومات تخص "الآليات المالية غير الشرعية، بما فيها النفط مقابل المال" والشركات التي تمارس نشاطها الدولي لصالح الحرس الثوري؛ وفق ما نقل "موقع تاس الإخباري".

وأضافت أن ذلك يشمل أيضا معلومات عن مبيعات النفط من قبل الحرس الثوري، بما في ذلك استخدام ناقلات النفط مثل "أدريان داريا".

كما تهتم السلطات الأمريكية بمعلومات عن كيانات وأفراد يساعدون الحرس الثوري في الالتفاف على العقوبات الأمريكية، والمؤسسات المالية الرسمية التي تتعامل مع الحرس الثوري.