النجاح - قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف: إن موسكو تدرس بيانات الضربة الإسرائيلية التي وقعت الليلة الماضية في محيط دمشق.

وأكد لافروف: " بلدنا سوف يبني تقييماته على القرارات الحالية لمجلس الأمن التابع للأمم المتحدة"، داعياً لاحترام القرارات الدولية.

واستشهد أربعة سوريون وأصيب أكثر من 20 بجراح بدرجات متفاوتة الخطورة جراء قصف نفذته طائرات حربية إسرائيلية من الأجواء اللبنانية.