وكالات - النجاح -  

دعا الأمين العام للجامعة العربية، أحمد أبو الغيط، كلاً من: إيران وتركيا إلى عدم التعدي على المصالح العربية، وإعادة النظر بسياستيهما تجاه الدول العربية.
 

وقال أبو الغيط، في جلسة نقاش، أثناء مشاركته في منتدى الحوارات المتوسطية الرابع، والذي يعقد في روما: "على إيران أن تفكر جدياً في إعادة النظر بسياساتها تجاه العالم العربي، وعلى تركيا أيضاً أن تفهم أنه خلال الدفاع عن مصالحها، لا يمكن لها أن تتعدى على المصالح العربية"، وفق ما أوردت وكالة (سبوتنك).

 

وسبق لكل من السعودية ومصر والإمارات والبحرين، أن أصدرت بياناً ضد التدخل التركي والإيراني في الأزمة السورية، على سبيل المثال.

 

وقالت الدول الأربع، التي تشكل "اللجنة الوزارية العربية الرباعية المعنية بمتابعة تطورات الأزمة مع إيران، وسبل التصدي لتدخلاتها في الشؤون الداخلية للدول العربية"، في بيانها المشترك، إنها "نددت باستمرار بالتدخل الإيراني والتركي في الأزمة السورية، وما يحمله من تداعيات خطيرة على مستقبل سوريا وسيادتها وأمنها واستقرارها ووحدتها الوطنية وسلامتها الإقليمية".