النجاح -
قال وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان: إن بلاده لا تعتزم نقل سفارتها من "تل أبيب" إلى مدينة أخرى، في الوقت الحالي".

جاء ذلك خلال مشاركته في برنامج على إذاعة محلية، مساء الجمعة، تطرق خلالها لقرار الرئيس الأمريكي الاعتراف بالقدس "عاصمة لإسرائيل".

وأكد الوزير الفرنسي تأييد بلاده لأي عملية تسوية توضع على الطاولة.

وأشار لودريان إلى أنه سيجري زيارة إلى الولايات المتحدة الأمريكية الإثنين المقبل، ويلتقي خلالها نظيره الأمريكي ريكس تيليرسون.

وفي 6 ديسمبر/ كانون أول الجاري، أعلن الرئيس الأمريكي الاعتراف رسميًا بالقدس (بشقيها الشرقي والغربي) "عاصمة لإسرائيل"، والبدء بنقل سفارة بلاده من تل أبيب إلى المدينة المحتلة.

وأثار القرار حالة من الغضب العربي والإسلامي، وسط قلق وتحذيرات دولية.