النجاح -  أكد مسؤولون أفغان أن تنظيم "داعش" قطع رؤوس 15 من مقاتليه بعد اقتتال بين أعضاء التنظيم في إقليم ننكرهار شرق البلاد، بينما لقي ثمانية أشخاص حتفهم في هجوم انتحاري في عاصمة الإقليم.

وقال عطاء الله خوجياني المتحدث باسم حاكم الإقليم: إن "داعش" أعدم 15 من مقاتليه بعد اقتتال بين أعضاء التنظيم.

ولم يتسن الحصول على مزيد من التفاصيل، كما لم يرد تأكيد من التنظيم المتشدد الذي يعرف فرعه في أفغانستان باسم (الدولة الإسلامية في خراسان)، وهو اسم قديم للمنطقة التي تضم أفغانستان الحالية.

ووفقا لوثائق للمخابرات الأمريكية، يعتقد مسؤولو الأمن أن التنظيم موجود في تسعة أقاليم أفغانية.