وكالات - النجاح - كسر كيليان مبابي، مهاجم باريس سان جيرمان، صياما طويلا عن التهديف استمر لما يقرب من عام كامل في دوري أبطال أوروبا.

سجل مبابي الهدف الثالث لفريقه في مرمى باشاك شهير التركي من ركلة جزاء، أقرتها تقنية الفيديو، حيث ألغت هدفا سجله ميتشل باكير، وأشارت لعرقلة ميرت جونوك حارس مرمى باشاك شهير للبرازيلي نيمار دا سيلفا.

سجل مبابي الركلة بنجاح مسجلا هدفه الأول في دوري الأبطال هذا العام، حيث تعود آخر بصمة له في مباراة جلطة سراي التركي يوم 11 ديسمبر/كانون أول 2019.

كما حقق المهاجم الفرنسي الشاب إنجازا تاريخيا بهذا الهدف، حيث أصبح أصغر لاعب يسجل 20 هدفا في دوري أبطال أوروبا ببلوغه 21 عاما و11 شهرا.

وكسر كيليان مبابي، بهذا الإنجاز الرقم المسجل باسم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، الذي وصل لنفس الحصيلة ببلوغه 22 عاما و8 أشهر.

ويتقدم سان جيرمان على ضيفه التركي بخماسية على ملعب حديقة الأمراء، في مباراة يتم استكمالها بعد تعليقها أمس بسبب إساءة عنصرية من الحكم الرابع للكاميروني بيير ويبو مدرب باشاك شهير.