وكالات - النجاح - خسر ريال مدريد الإسباني مباراته البيتية أمام شاختار دونيتسك الأوكراني بالنتيجة 2-3، ضمن أحداث الجولة الأولى لدور المجموعات ببطولة دوري أبطال أوروبا.

وأحرز ثلاثية شاختار دونيتسك كل من اللاعبين ماتيوس كادوزو ليموس مارتينس، رافاييل فاران (ذاتي) ومانور سولومون، وفي المقابل سجل هدفي ريال مدريد لوكا مودريتش وفينيسيوس جونيور.

وأضاع زين الدين زيدان، المدير الفني للريال، الشوط الأول بالكامل بسبب التعديلات العديدة على التشكيل الأساسي، لإراحة بعض الأساسيين استعدادا للقاء الكلاسيكو أمام برشلونة، السبت المقبل.

وظهر هجوم الريال بلا أنياب، خصوصا مع رعونة الثنائي لوكا يوفيتش ورودريغو، بينما نشط أسينسيو على فترات بمحاولات غير مؤثرة.

كما ارتكب ثلاثي الوسط كاسيميرو ومودريتش وفالفيردي، مع رباعي الدفاع مارسيلو وميليتاو وميندي وفاران أخطاء كارثية.

كان نتاج ذلك تقدم الضيف الأوكراني بـ3 أهداف في أقل من ربع ساعة على نهاية الشوط الأول.

اخترق كورنينكو دفاع الملكي بسهولة بالغة ومرر الكرة لتيتي ليسدد مباشرة في الشباك على يمين كورتوا.

وقبل أن يفيق الريال من الصدمة تصدى كورتوا لتسديدة أوكرانية، أكملها فاران بغرابة في الشباك.

ومن هجمة سريعة ومنظمة مهد تيتي الكرة بكعبه ليسجل مانور سولومون الهدف الثالث.

الثلاثية أجبرت زيدان، على التحرك سريعا مع بداية الشوط الثاني، لتنشيط الهجوم بإشراك كريم بنزيما مع رودريجو.

بعد دقائق قليلة، ضيق مودريتش الفارق بتسديدة بعيدة المدى على يمين الحارس توربين الذي اكتفى بالمشاهدة.