وكالات - النجاح - يخطط تطبيق "تيك توك" الصيني الشهير للتسجيلات المصورة القصيرة لتقليص قوته العاملة في الهند، بعد أن محاه مئات الملايين من مستخدميه، امتثالاً لحظر حكومي على عشرات التطبيقات الصينية وسط مواجهة عسكرية بين البلدين.

وقال بيان تيك توك الأربعاء: "نظرًا لقلة ردود الفعل من الحكومة حول كيفية حل هذه المشكلة في الأشهر السبعة اللاحقة، فقد قررنا ببالغ الحزن تقليص قوتنا العاملة في الهند".

لم يذكر البيان تفاصيل، لكن تقارير إعلامية تقول إن الشركة لديها أكثر من 2000 موظف في الهند. وأعربت عن أملها في أن تتاح لها فرصة لإعادة إطلاق تيك توك في الهند لدعم مئات الملايين من المستخدمين والفنانين ورواة القصص والمعلمين وفناني الأداء، وفق ما نقلت "أسوشيتد برس".