النجاح - استعانت المستشفيات في تايلاند بـ "روبوتات نينجا" لقياس درجة حرارة أجسام المرضى وحماية الأطباء والممرضين بالخطوط الأمامية في مواجهة فيروس كورونا المستجد.

وكيّفت هذه الآلات التي صنعت في الأساس لمراقبة حال المرضى الذين تعرضوا لجلطات دماغية، بسرعة للمساعدة في محاربة المرض .

وقد ساعدت الروبوتات العاملين الطبيين في أربعة مستشفيات في بانكوك وحولها على الحد من خطر الإصابة بالعدوى من خلال السماح للأطباء والممرضات بالتحدث إلى المرضى عبر رابط فيديو.

ويعمل فريق من المهندسين بإشراف سانغفيرفونسيري من أجل صنع المزيد من هذه "النينجا"، المعروفة بهذا الاسم بسبب مظهرها الخارجي ولونها الأسود، لمستشفيات أخرى في أنحاء البلاد.

وأصاب وباء كوفيد 19 الناتج عن فيروس كورونا المستجد في تايلاند أكثر من 200 شخص من ضمنها حالة وفاة واحدة على الأقل، وقد شفي أكثر من 40 شخصا وعادوا إلى منازلهم.

ولم يفرض المسؤولون التايلنديون عمليات إغلاق تام للبلاد مثل التي شوهدت في دول أخرى، في محاولة لاحتواء الأضرار التي لحقت بقطاع السياحة الحيوي في تايلاند.