النجاح - أفادت دراسة طبية حديثة أن التحفيز الكهربائى للأعصاب يمكن أن يساعد فى الحد من الضرر الذى يصيب دماغك بسبب السكتة الدماغية، وذلك وفقا للتجارب المبكرة، حيث ساهم فى زيادة تدفق الدم إلى المخ عن طريق توسيع الشرايين غير التالفة وتجاوز الجلطة.

وقال الدكتور محمد موسوى، مدير جراحة الأوعية الدموية العصبية فى مستشفى جامعة ستاتن آيلاند فى مدينة نيويورك إن: "أنسجة المخ هى الأكثر حساسية لحرمان الأكسجين، وعندما لا يتلقى ما يكفى من الأوكسجين أو الدم، فإنه يموت بسرعة كبيرة، وإذا تم سد الشريان، فيجب فتح هذا الشريان على الفور".

وأكد الباحثون أهمية وجود طرق جديدة للعلاج، وقال كبير الباحثين الدكتور جيفرى سافير، مدير جامعة "كاليفورنيا" "نعتقد أن هذا يمثل ظهور علاج جديد تمامًا لمرضى السكتة الدماغية الحادة".. مضيفا "لا تزال السكتة الدماغية سببًا رئيسيًا للوفاة والعجز فى الولايات المتحدة وحول العالم، ما يجعل من الضرورى أن نطور علاجات جديدة وفعالة لاستكمال العلاجات الحالية، بما فى ذلك فى نافذة العلاج الموسعة".

وفى التجربة عانى المرضى من السكتة الدماغية القشرية الحادة، والتى تؤثر على سطح الدماغ، وفى السكتة الدماغية، يتم حظر تدفق الدم إلى الدماغ، وتم علاج المرضى فى 73 مركزا طبيا فى 18 دولة.ig

وفى الدراسة تم زرع قطب كهربائى منبِّه مُشجّع عصبى من خلال سقف الفم فى إجراء بسيط باستخدام التخدير الموضعى فقط لمدة خمسة أيام، وحفز القطب بنشاط كتلة الخلايا العصبية لمدة أربع ساعات فى اليوم، وكان هناك دليلا على أن العلاج قلل من مستوى عجز المرضى بعد ثلاثة أشهر من السكتة الدماغية، وفقا للدراسة التى نشرت فى مجلة لانسيت.

وأظهرت النتائج أنه فى مجموعة فرعية من 520 مريضاً عانوا من عجز كبير وأكّدوا إصابة القشرة الدماغية، حدثت نتائج إيجابية فى 50% من الذين عانوا من تحفيز العصب و40% من الذين لم يفعلوا ذلك، وهذه النتائج أقل بقليل من الأهمية الإحصائية، لكن عندما يتم الجمع بين تلك البيانات والنتائج المماثلة من تجربة سابقة، تشير البيانات الجماعية إلى أن العلاج فعال عندما يتم توفيره بعد 8 إلى 24 ساعة من بداية السكتة الدماغية الحادة القشرية.