ترجمة : علا عامر - النجاح - أكدت دراسة بريطانية حديثة أنه لا يوجد حتى الآن لقاح ضد فيروس كورونا ناجح بنسبة 100%، ولكن اللقاحات تحمي بشكل عام من مضاعفات الفيروس وتقلل من نسبة التقاط العدوى ونقلها للآخرين.

ووفقا للدراسة التي أجرتها كلية لندن الإمبراطورية، فإن الأشخاص الذين تلقوا جرعتين من لقاح كورونا أقل عرضة للإصابة بالفيروس التاجي من الأشخاص الذين لم يتلقوا التطعيم حتى الآن.

وأشار الباحثون إلى أن النتائج أظهرت بأن الأشخاص الذين يرفضون تلقي لقاح كورونا أكثر عرضة للإصابة بالعدوى بمعدل 3 أضعاف، فيما تنخفض نسبة خطر الإصابة عند تلقي التطعيم بمعدل يتراوح من 50-60%.

وشدد الباحثون على أن لقاحات كورونا يمكنها أن تمنع المعاناة من أعراض ومضاعفات فيروس كوفيد-19.

وقال بول إليوت، أستاذ علم الأوبئة والطب الصحي العام في الكلية الملكية بلندن،: "تؤكد هذه الدراسة أن اللقاحات لا تحمي بنسبة 100% من الفيروس، ولكنها توفر حماية جيدة من من المضاعفات".

وأضاف: " يجب على الجميع الالتزام بإجراءات الوقاية ضد فيروس كورونا، وخاصة في ظل فرض المزيد من التسهيلات التي تهدف إلى التعايش مع الجائحة وعودة الحياة تدريجيا".