النجاح -  تظهر يوميا اختبارات كشف جديدة عن فيروس كورونا بشكل مستمر في الأسواق، ويوجد أكثر من 150 نوعا من اختبارات الكشف عن فيروس كورونا.

وبشكل عام يمكن تقسيم هذه الاختبارات إلى مجموعتين: المجموعة الأولى هي اختبارات تشخيصية تكشف عما إذا كان الشخص مصابا بالفيروس في الوقت الحالي وقادرا على نقل العدوى للأخرين، أما المجموعة الثانية فهي اختبارات تكشف عما إذا كان الشخص أصيب بالفيروس في الماضي وشفي منه.

وأطلقت مقاطعة كولومبيا البريطانية، في كندا، اختبارا جديدا للكشف عن كورونا عن طريقة غرغرة جديدة للطلاب الذين تتراوح أعمارهم بين 4 و19 عاما.

قالت الدكتورة مسؤولة الصحة الإقليمية في كولومبيا البريطانية، بوني هنري، في مؤتمر صحفي: "إنها واحدة من الأولى من نوعها حول العالم".

وأكدت أنه دقيق تماما مثل الاختبارات باستخدام مسحة الأنف، ولكنه أسهل بكثير بالنسبة للأطفال، بحسب ما ذكرت شبكة "سي إن إن" الإخبارية الأميركية.

 من ناحيتهم أوضح مسؤولو الصحة العامة في كولومبيا البريطانية أنهم قاموا بمقارنة نتائج هذا النوع من الاختبارات لدى كل من الأطفال والبالغين ووجدوا أن معدل اكتشاف كوفيد-19 كان مشابها للغاية لمسحة الأنف.