النجاح - لا شك أن لمكيف الهواء العديد من المزايا ولكن يجب أن ندرك بأنه لا غنى عن الهواء الطبيعي، فجودة الهواء لا يمكن مقارنتها اطلاقا باجواء الهواء الطبيعية، كما ان تدوير الهواء في نفس المكان المغلق يمكن أن يسبب العديد من الامراض المعدية. تعالوا نتعرف على ابرزها:

التهاب الحنجرة او اللوزتين

ينصح الأطباء بألا يزيد الفرق بين درجتي الحرارة خارج وداخل الغرفة عن 10 درجات مئوية ، لان الفارق الكبير في درجات الحرارة بين الداخل والخارج قد يتسبب بالتهاب فبي اللوزتين بسبب فروقات الحراراة التي يتعرض لها حلق الانسان.

الحساسية وانسداد الانف خاصة عند الاطفال

ان عملية تكرير الهواء التي يقوم بها المكيف تجعل كمية كبيرة من الغبار تعلق به يوميا لذلك ان لم نقم بتنظيف مصفاة المكيف اسبوعيا قد يتسبب الهواء الرطب المتراكب في حدوث حساسية تشبه الرشح.

التهاب المفاصل

التعرض المباشر للهواء البارد يمكن أن يسبب التهاب المفاصل وبرودة الأطراف، لذلك ينصح بعدم الجلوس مباشرة امام التيار البارد واستخدام سترة اذا كنت مضطرا للجلوس مع القيام بالتمارين والحركة كل ساعة بعيدا عن المكيف، ويفضل تعديل درجة الحرارة الى درجة معقولة تلائم درجة حرارة الجسم.

جفاف الجلد

اذا كنت تعاني من جفاف الجلد بسبب المكيف فان العلاج الوحيد هو الابتعاد عن المكيف

الجيوب الأنفية

يسبب الغبار الخارج من المكيف وما يحمله من بكتيريا وفيروسات التهابا في الجيوب الأنفية، ويمكن أن يتطور هذا الالتهاب إلى ظهور تقيح في البلعوم، والذي يتطلب أحيانا تدخلا جراحيا لعلاجه.