النجاح - شارك العشرات من موظفي وموظفات ورئيس وأعضاء بلدية رهط في منطقة النقب، جنوبي البلاد، في وقفة الاحتجاجية في ساحة البلدية، اليوم الخميس، ضد العنف والجريمة وإحراق سيارة مدير قسم الصحة.

وتحدث كل من رئيس لجنة المستخدمين سامي القريناوي، ورئيس البلدية فايز أبو صهيبان، ومسؤول ملف تحسين ملامح رهط نايف أبو عابد، ووكيل رئيس البلدية سامي أبو صهيبان، إضافة إلى عدد من الموظفين، مستنكرين الاعتداء وطالبوا الشرطة بالكشف عن المعتدين ومقاضاتهم وتوفير الأمن والأمان للمستخدمين.

وأعرب المحتجون عن استنكارهم للاعتداء والعنف مؤكدين أنهم سيواصلون تقديم الخدمات للمواطنين.