النجاح - نظم مستخدمو المجلس المحلي في كفر كنا، ظهر اليوم الثلاثاء، تظاهرة احتجاجية ضد أعمال العنف التي تعرض لها موظفو أقسام الخدمات الاجتماعية، وتضامنا مع مدير قسم الخدمات الاجتماعية في البلدة، راغب عباس، الذي تعرض منزله، ليلة أول من أمس الأحد، لاعتداء وإطلاق النار عليه من قبل مجهولين

وشارك في الوقفة الاحتجاجية رئيس المجلس المحلي، د. يوسف عواودة، وعدد من أعضاء الإدارة والموظفين.

ورفع المتظاهرون لافتات كتبت عليها شعارات منددة بالعنف، على طول الشارع الرئيسي المحاذي لبناية المجلس المحلي.