النجاح - تفقد مدير عام هيئة المعابر والحدود، نظمي مهنا، اليوم الإثنين، معابر قطاع غزة تمهيدا لاستلامها وإدارتها، تنفيذا لاتفاق المصالحة الموقع بين حركتي فتح وحماس برعاية مصرية في الثاني عشر من الشهر الجاري بالعاصمة المصرية القاهرة.

وتفقد مهنا معبر رفح البري الحدودي جنوب قطاع غزة، واطلع على آلية العمل داخل المعبر، إضافة إلى معبر كرم أبو سالم التجاري المخصص لنقل البضائع والمواد الغذائية ومواد البناء والمحروقات لغزة.

كما تفقد مهنا صالة وإدارات تسجيل الأفراد المخصص للسفر في مجمع أبو خضرة وسط مدينة غزة، واستمع إلى شرح مفصل حول آلية تسجيل المسافرين عبر معبر رفح على وجه الخصوص.

وقال مهنا، في تصريح صحفي، قبيل الجولة التفقدية لمعابر غزة: "أنا مكلف من السيد الرئيس محمود عباس بالتوجه إلى غزة لتنفيذ أول بنود الاتفاق (اتفاق المصالحة الوطنية)، وهو ما تم عليه اتفاق القاهرة حول المعابر".

وأضاف، "نحن بانتظار الساعات القليلة المقبلة حتى ننتهي من هذا الموضوع، والإعلان عن استلام المعابر رسميا كأولى الخطوات التي ستباشر فيها الحكومة أعمالها في قطاع غزة".

وحول آلية التنفيذ لاستلام المعابر أوضح مهنا، "ستبدأ من المعابر من رفح وكرم أبو سالم وبيت حانون (إيريز)، ونتمنى أن نكون غدا توصلنا إلى اتفاق كامل وشامل على الأرض حول هذا الموضوع".