غزة - النجاح - أكد وزير الثقافة الدكتور عاطف أبو سيف اليوم السبت أن الحكومة تولى أهمية خاصة لتنمية المشهد الثقافي في قطاع غزة وتعمل على تحقيق مجموعة من الخطط والبرامج الهادفة لتحقيق.

جاء ذلك خلال لقاء موسع عقده أبوسيف مع نخبة من المثقفين من كتاب وشعراء وممثلين ومسرحيين وفنانين تشكيليين وموسيقيين في مقر اتحاد الكتاب بمدينة غزة.

وأوضح أن الحكومة تنظر بأهمية كبيرة لتطوير قطاع الثقافة بشكل عام ومنح المناطق ذات الخصوصية العالية أهمية أكبر من أجل تعزيز صمود شعبنا فيها في مواجهة التحديات التي يعيشها.

وذكر أن الوزارة توفر المنح المختلفة لمساعدة المؤسسات الثقافية في القطاع من خلال موازنتها التي تستهدف تحقيق أهداف الخطة الوطنية الاستراتيجية أو من خلال منح صندوق الثقافة التابع للوزارة.

ونبه إلى أن العشرات من المؤسسات والمراكز والأفراد العاملين في قطاع غزة استفادوا من منح الوزارة ومنح الصندوق التابع لها خلال الفترة الماضية.

 واستعرض أبو سيف جهود الحكومة في تمكين المؤسسات من أجل القيام بدورها مؤكداً على عمق العلاقة بين الحكومة ومؤسسات العمل الأهلي الثقافي بغية تحقيق أهداف الخطة الاستراتيجية الوطنية للثقافة التي أقرتها الحكومة ، مؤكداً أن هذه الخطة ترى دوراً كبيراً للثقافة في تعزيز صمود شعبنا وحماية هويته الوطنية، لذا أطلقت الحكومة برنامج حماية الرواية الفلسطينية هذا العام والذي أقرت له موازنة خاصة.

في ذات السياق قال وزير الثقافة إن الحكومة الفلسطينية تقوم بكل واجباتها تجاه شعبنا في قطاع غزة كما في كافة أماكن مناطق السلطة الفلسطينية.