نابلس - ترجمة : علا عامر - النجاح - كشفت عدة مصادر لوكالة رويترز العالمية أن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية وافقت على إستئناف التجارب على لقاح شركة أسترازينيكا الخاص بعلاج كورونا هذا الأسبوع.

وأشار المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن موافقة إدارة الأغذية والعقاقير جاءت بعد أن قامت بمراجعة إمكانية تسبب هذا العقار بمرض خطير.

وكانت شركة أسترازينيكا قد أوقفت تجاربها على لقاح كورونا منذ 6 أيلول/ سبتمبر الماضي، بعد أن أصيب أحد المشاركين بالتجارب بمرض نادر كان يشتبه في أنه اضطراب التهابي نادر في العمود الفقري يسمى التهاب النخاع المستعرض.

وأشار المصدر أنه تمت الموافقة على استكمال التجارب في هذا الأسبوع، مشيرا إلى انه من غير الواضح كيف قامت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية بتشخيص هذا المرض.

والجدير بالذكر أن وكالة رويترز أكدت أن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية رفضت التعليق على الموضوع.

وذكر أحد المصادر أن إدارة الغذاء والدواء الأمريكية طلبت من الباحثين المشرفين على الدراسة تزويدهم بعلومات حول هذا الحادث، ووضعه ضمن بنود ونماذج الموافقة الموقعة من قبل المشاركين في الدراسة.

وكان عدد من المشرعين والمنظمين في بريطانيا  قاموا بالتحقيق في هذه الحادثة، وأشاروا إلى أنه لا يوجد حتى الآن أدلة كافية تدفعنا إلى التأكد من أن هذا المرض حدث بسبب العقار أم لا.

كما وأنهم أطلعوا وكالة رويترز على مسودة خطاب وجهت إلى المشاركين في التجارب في بريطانيا، ووقعت من قبل فريق جامعة أوكسفورد لعلاج كورونا، وجاء فيها أن "إدارة الغذاء والدواء الأمريكية أنهت تحليلاتها ودراستها للحادثة وسيتم استئناف استخدام هذا العقار في الولايات المتحدة قريبا".

كما وسمحت السلطات البريطانية باستئناف تسجيل أسماء المشاركين في الدراسة، والذين يرغبون باختبار نتائج هذا العقار على أنفسهم.

هذا وكان قد سمح المنظمون في البرازيل والهند وجنوب إفريقيا لشركة أسترازينيكا باستئناف تجارب لقاح كورونا هناك.