بيت لحم - النجاح - ردت المحكمة العليا الفلسطينية، صباح اليوم الأربعاء، الدعوى التي رفعها مجلس إدارة سلطة المياه في بيت لحم ضد الموظفين والعمال ومشروعية إضرابهم ومطالبهم لتحصيل حقوقهم الموقوفة منذ 8 أعوام بشكل مخالف لقانون العمل الفلسطيني.

وكان موظفو سلطة المياه والمجاري في بيت لحم أعلنوا الاضراب المفتوح عن العمل اعتبارا منذ 22/9/2021، وحتى تحقيق مطالبهم من سلطة المياه والمجاري.

وقال حسام عودة نقيب الموظفين في سلطة المياه والمجاري، إن هناك عدة مطالب من هذا الاضراب أهمها صرف المستحقات وغلاء المعيشة، وتحسين ظروف الموظفين البالغ عددهم 80 موظفا يقدمون الخدمة لما يزيد عن 120 ألف مواطن في المحافظة.

وأضاف عودة، ان الموظفين دخلوا في اضراب مفتوح مدة 17 يوما في العام 2019، وكان هناك التزام من قبل ادارة سلطة المياه بتحقيق مطالبهم المتعلقة بغلاء المعيشة والمستحقات خلال 3 شهور، ولكن حتى الان لم يتم تنفيذ من التزمت به الإدارة.