نابلس - النجاح - أكد د. رويد أبو عمشة المختص بالشأن الأمريكي أن العالم بأسره يتابع ملف الإنتخابات الأمريكية لأهميته، حيث يتابع مايقارب 7 مليار شخص في العالم سير العملية الإنتخابية في الولايات المتحدة الأمريكية، كونها الدولة الأقوى في العالم وأن قرارات رئيسها تؤثر على العالم.

وتابع في حديث لـ"النجاح": النتائج الأولية تشير إلى ان الأفضلية لجو بايدن في المجمع الانتخابي عن منافسه دونالد ترامب، وبعض الولايات الشرقية أغلقت صناديقها قبل الولايات الغربية بست ساعات، فالنتائج الأولية هي نتيجة فرز الأصوات في الصناديق ولم يتم البدء بفرز اصوات البريد بعد حسب القوانين هناك.

ونوه أبو عمشة الى أن حجم الإقبال على الانتخابات الأمريكية هذا العام أكبر من سابقه، وهذا يعكس الانقسام  الذي كان يعيشه الشعب الأمريكي خلال الأربع سنوات بين مؤيدي بايدن وترامب، نتيجة وجود عرقيات مختلفة.