نابلس - فراس طنينة - النجاح - احتفال سفارة سلطنة عُمان بالعيد الوطني التاسع والأربعين، كان مناسبة لإعلان افتتاح السفارة لدى فلسطين، لتجسيد العلاقة التاريخية بين البلدين  ولتنمية العلاقات المباشرة والمتينة بين الشعبين الشقيقين.
قال سالم بن حبيب القائم بأعمال السفارة العمانية في فلسطين :أنقل لحكومة شعب فلسطين قرار حكومة بلدي افتتاح سفارة سلطنة عمان في فلسطين متمنيا للشعب الفلسطيني كل التقدم والازدهار وتكون فلسطين دولة مستقرةعاصمتها القدس الشريف.
ممثلون عن الرئيس ورئيس الوزراء والحكومة والفصائل شاركوا في إحياء اليوم الوطني العُماني لأول مرة في فلسطين، في إطار تتويج الزيارة التي قام بها الرئيس الى السلطنة.
وأكد د. مجدي الخالدي مستشار الرئيس للشؤون الدبلوماسية بأن افتتاح سلطنة عمان سفارة في فلسطين دليل على اهتمام جلالة السلطان والشعب العماني ببناء علاقة وثيقة مع الشعب الفلسطيني ودعم صموده وخياره نحو التحرر والاستقلال.
وأضاف عباس زكي مفوض العلاقات العربية في اللجنة المركزية لحركة فتح بأن قيام عمان بهذه الخطوة أعادت بقلسطين مجددا إلى أن تكون القضية المركزية بالنسبة للدول العربية وخاصة بأن عمان هي دولة متوازنة في علاقاتها الاقليمية والدولية .
عُمان اتخذت قراراً في ظل الظروف السياسية الصعبة والتطورات الأخيرة في المنطقة التي تعصف بالقضية الفلسطينية، فقررت السلطنة أن تقيم سفارة في فلسطين، لتعزز موقفها الراسخ تجاه القضية الفلسطينية.