النجاح -  يدخل أربعة أسرى اليوم، من الضفة وأراضي الـ48 أعوامًا جديدة داخل سجون الاحتلال بينهم أسير محكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة.

حيث يدخل الأسير نور محمد شكري جابر البالغ من العمر (42 عامًا) عاما جديدا في السجون، والأسير من مدينة الخليل المعتقل منذ عام 2003 ومحكوم بالسجن المؤبد 17 مرة، وأمضى 14 عامًا في سجون الاحتلال.
والأسير نور هو أحد المسؤولين عن التجهيز لتنفيذ عملية زقاق الموت في الخليل والتي أسفرت عن مقتل 12 صهيونياً وإصابة 16 منهم، ويعاني الأسير من مشاكل صحية ناتجة عن إصابات من جنود الاحتلال في قدميه، بالإضافة إلى آلام مستمرة في معدته.

والأسير تميم نعمان تميم سالم (32 عامًا) من مدينة نابلس المحكوم بالسجن 22 عامًا ومعتقل منذ عام 2004، وقضى 13 عامًا داخل السجون، وهو أحد أعضاء الهيئة القيادية لأسرى حركة الجهاد الإسلامي في السجون.

والأسير أحمد إبراهيم أسعد أبو علي (26 عامًا) من جنين المعتقل منذ عام 2007، ومحكوم بالسجن 14 عامًا وقضى عشرة أعوام في السجون.

والأسير أمير حنا فارس مخول (57 عامًا) من داخل الخط الأخضر المعتقل منذ عام 2010، ومحكوم بالسجن تسعة أعوام، وأمضى سبعة أعوام في السجون.