النجاح - يواصل أكثر من (1500) أسير معركة "الحرية والكرامة" لليوم العاشر على التوالي، التي انطلقت في (17 نيسان/ إبريل الجاري)، لتحقيق عدد من المطالب الأساسية بعد أن حرمتهم إدارة سجون الاحتلال منها.

ودعت اللجنة الإعلامية لإضراب الحرية والكرامة، ومجموعة من الصحفيين والنشطاء للتغريد عبر مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم الأربعاء عند الساعة الثامنة مساء، نصرة لمعركة إضراب الأسرى.

ومن المتوقع أن يغرد النشطاء على الوسوم التالية: #اضراب_الكرامة و#dignitystrike و ‫#‏שביתת_הכבוד. 

كما أكَّدت اللجنة الإعلامية لإضراب الحرية والكرامة، في بيان صدر عنها سابقًا،  أنَّ تدهورًا طرأ على الوضع الصحي لعدد من الأسرى المضربين عن الطعام، لليوم التاسع على التوالي.

وقالت الَّلجنة: "إنَّ بين الأسرى الذين تدهورت حالتهم الصحية، مسلمة ثابت، ومحمد عبد ربه، وأمجد النمورة".

وأشارت إلى أنَّ إدارة سجون الاحتلال، تستمر بتنفيذ عمليات نقل للأسرى المضربين من وإلى السجون، حيث نقلت: محمد مصلح، وباسل عريف، ونعيم مصران، وضياء الأغا، ورامي العيلة، وحسين الزريعي، من سجن "جلبوع" إلى سجن "نفحة".

كما أعلن الأسير سامر العيساوي، عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، وصاحب أطول إضراب عن الطعام في تاريخ البشرية، أنَّه وأفواجًا جديدة من الأسرى سينضمون الخميس المقبل، لمعركة "الحرية والكرامة"، وفق برنامج متفق عليه وطنيًّا.

وشدد العيساوي، في رسالة له وجهها إلى الشعب الفلسطيني من معتقله، اليوم الثلاثاء، أنَّ ساعة الصفر باتت قاب قوسين أو أدنى، ونحن الأسرى موحدون في القرار، ومصمّمون على خوض إضراب "الحرية والكرامة"، هذه معركتنا، سننتصر على السجان، وسنجبره على تحقيق مطالبنا العادلة، كما قال.

ودعت اللجنة الوطنية لإسناد إضراب الأسرى لإعلان الخميس المقبل الموافق 27 أبريل، يومًا للإضراب الشامل، نصرة للأسرى في سجون الاحتلال، والذين يواصلون معركة الحرية والكرامة لليوم التاسع.