نابلس - النجاح - كشفت صحيفة الأخبار اللبنانية أن حركة حماس ربطت موافقتها بإجراء الانتخابات التشريعية ثم الرئاسية التي طالبها بها الرئيس محمود عباس، بإجراء حوار للاتفاق حول الانتخابات وآلياتها وضماناتها والقانون الذي ستجرى على أساسه.

ونقلت الصحيفة عن مصدر حمساوي لم تنشر اسمه، إن حماس أبلغت رئيس لجنة الانتخابات حنا ناصر، أنه في حال الجلوس والاتفاق على الآليات والقانون، فإن الحركة مستعدة لدخول الانتخابات فورا، مع ضمان إجرائها بعيدا عن سيطرة أحد أو تغول جهة على أخرى"، مشيراً إلى أن الحركة اقترحت عقد اجتماع فصائلي موسّع خلال أسبوعين.

وكان رئيس المكتب السياسي لحركة حماس اسماعيل هنية قد أعلن جهوزية الحركة لخوض الانتخابات الشاملة (رئاسية وتشريعية ومجلس وطني)، على اعتبار ونحترم نتائجها حال توفر كلّ شروط النزاهة والشفافية.