نابلس - النجاح - رحبت الرئاسة الفلسطينية مساء اليوم الخميس، برفض الجمعية العامة للأمم المتحدة، مشروع القرار الاميركي لإدانة النضال الوطني الفلسطيني.

وشكرت الرئاسة جميع الدول التي صوتت ضد مشروع القرار الاميركي، مؤكدة أنها لن تسمح بإدانة النضال الوطني الفلسطيني.

ولعبت الدبلوماسية الفلسطينية دوراً منذ اللحظة الأولى للقرار الأمريكي وعبرت عن رفضها له، كونه يمس النضال الفلسطيني ضد الاحتلال الإسرائيلي، ونجحت في إفشال المشروع الأمريكي في الجمعية العامة للأمم المتحدة.